غادة للاثاث والديكور

هو منتدى الفن والابداع والزوق الر فيع فى صنا عة الموبيليا الحديثة
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
إدارة المنتدى ترحب بالسادة الزوار وأعضاء المنتدىالكرام
المهندس رجب الهلاوى يرجب بالسادة اعضاء المنتدى والسادة الزوار
ادارة المنتدى ترحب بالعضو عبده
ادارة المنتدى ترحب بالعضو حسين
ادارة المنتدى ترحب بالعضوة منى
ادارة المنتدى ترحب بالعضو محمود
ادارة المنتدى ترحب بالعضو بيبو
ادارة المنتدى ترحب بالعضوة هبة
ادارة المنتدى ترحب العضوة جنة الفردوس
ادارة المنتدى ترحب بالعضو المهندس
ادارة المنتدى ترحب بالعضو الكبير
ادارة المنتدى ترحب بالعضو القمر
ادارة المنتدى ترحب بالعضو عز ودلال
ادارة المنتدى ترحب بالعضو مها
ادارة المنتدى ترحب بالعضو جمعة
mo_m ادارة المنتدى ترحب بالعضو
oomo_m ادارة المنتدى ترحب بالعضو
ادارة المنتدى ترحب بالعضو زهران سعيد
blaazaادارة المنتدى ترحب بالعضو
ادارة المنتدى ترحب بالعضو زيكو دو
gamal elpp ادارة المنتدى ترحب بالعضو
a_a162302000@yahoo.comاو abd_m78@yahoo.com الايميل www.ragbb.yoo7.comادارة النتدى ترحب كم جميعا موقع المنتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

شاطر | 
 

 [ دخول سابور الحضر ، وزواجه بنت ساطرون وما وقع بينهما ]

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رجب الهلاوى
Admin
avatar

عدد المساهمات : 107
نقاط : 340
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 06/12/2009
العمر : 42
الموقع : غادة للاثاث والديكور

مُساهمةموضوع: [ دخول سابور الحضر ، وزواجه بنت ساطرون وما وقع بينهما ]   الأحد يناير 24, 2010 10:11 am

[ دخول سابور الحضر ، وزواجه بنت ساطرون وما وقع بينهما ]

وكان كسرى سابور ذو الأكتاف غزا ساطرون ملك الحضر ، فحصره سنتين فأشرفت بنت ساطرون يوما ، فنظرت إلى سابور وعليه ثياب ديباج وعلى رأسه تاج من ذهب مكلل بالزبرجد والياقوت واللؤلؤ وكان جميلا ، فدست إليه أتتزوجني إن فتحت لك باب الحضر ؟ فقال نعم فلما أمسى ساطرون شرب حتى سكر وكان لا يبيت إلا سكران . فأخذت مفاتيح باب الحضر من تحت رأسه فبعثت بها مع مولى لها ، ففتح الباب فدخل سابور فقتل ساطرون ، واستباح الحضر وخربه وسار بها معه فتزوجها .

فبينا هي نائمة على فراشها ليلا إذ جعلت تتململ لا تنام فدعا لها بشمع ففتش فراشها ، فوجد عليه ورقة آس فقال لها سابور أهذا الذي أسهرك ؟ قالت نعم قال فما كان أبوك يصنع بك ؟ قالت كان يفرش لي الديباج ويلبسني الحرير ويطعمني المخ ويسقيني الخمر قال أفكان جزاء أبيك ما صنعت به ؟ أنت إلي بذلك أسرع ثم أمر بها فربطت قرون رأسها بذنب فرس ثم ركض الفرس حتى قتلها . ففيه يقول أعشى بني قيس بن ثعلبة :

ألم تر للحضر إذ أهله

بنعمى وهل خالد من نعم

أقام به شاهبور الجنود

حولين تضرب فيه القدم

فلما دعا ربه دعوة

أناب إليه فلم ينتقم


وهذه الأبيات في قصيدة له
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ragbb.yoo7.com
 
[ دخول سابور الحضر ، وزواجه بنت ساطرون وما وقع بينهما ]
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
غادة للاثاث والديكور  :: اسلاميات-
انتقل الى: